مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر

كان ميلاد مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بإصدار القانون رقم 6 لسنة 2004 م في عهد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم ، ومع توسع المؤسسة في أعمالها ومهامها ، أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي القانون رقم 9 لسنة 2007م بشأن تنظيم أعمال المؤسسة ، بما يكفل توفير المناخ الصالح لتحقيق المزيد من الإنجازات في تنمية أموال الوقف والقصر، ورعاية شؤونهم، وفق خطة هادفة مدروسة، ورؤية واعية ثاقبة.
الهدف الرئيسي لإنشاء مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر نبع من حرص حكومة دبي على احتضان القاصرين والعناية بأموالهم واستثمارها ورعايتهم اجتماعيا و تأهيلهم و تمكينهم. والعمل على تنمية الوقف من خلال منظور إسلامي معاصر وذلك بحض وتشجيع أهل الخير على إحياء وترسيخ هذه السنة الحميدة. وفي سبيل تحقيق المؤسسة لأهدافها الاستراتيجية فإنها تحرص على احتضان الكفاءات وتوفير بيئة تزخر بالإبداع والتفوق والعمل الجماعي وذلك للارتقاء بمستوى التعاملات اليومية لتأصيل مصداقيتها في عقول وقلوب المتعاملين معها.

لزيارة الموقع الالكتروني