جهات حكومية خليجية تشارك بفعاليات معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية

دبي، مارس 2017: تشارك مجموعة من الجهات الحكومية من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي بفعاليات معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية الذي ينظّمه برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي بدبي، تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 2 – 4 أبريل القادم.

وفي هذا الإطار قال الدكتور أحمد النصيرات المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز:
"يعقد المعرض هذا العام تحت شعار (حكومات وطنية.. إنجازات عالمية) ويستقطب مجموعة من الجهات الحكومية المتميزة بأدائها من مختلف دول العالم ولاسيما من دول مجلس التعاون الخليجي، وهو بذلك يؤكّد أنّ دبي استطاعت أن تتحول إلى مركز جذب عالمي وأنموذج رائد بآليات العمل الحكومي".

وأضاف الدكتور النصيرات:
"انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في تحقيق المركز الأول دائماً فإنّنا نتطلع إلى تحقيق إنجازات رائدة ترقى إلى مستويات دول العالم المتقدّم، وفي الوقت ذاته نحرص على نقل تجربة دبي المتميزة والرائدة في مجالات العمل الحكومي إلى حكومات الدول الشقيقة والصديقة إيماناً منّا بمكانة دبي كمركز إشعاع معرفي ومنارة للتقدّم والتطوّر والإبداع، كما نحرص ايضاً على التعلم من أفضل الممارسات والتجارب العالمية للدول والجهات المشاركة مشيراً إلى أنّ مشاركة العديد من الجهات الحكومية في دول مجلس التعاون الخليجي دليل على حرص هذه الجهات على الاستفادة من تجربة دبي المتميزة والاطلاع على إنجازاتها في ميدان العمل الحكومي، الأمر الذي يعكس اهتمام هذه الجهات بالوصول إلى مستويات المنافسة العالمية في مجالات التميز الحكومي.

تجربة (ديكم) على منصة المعرض
تشارك بفعاليات المعرض أكاديمية (ديكم) للتمكين القيادي في دولة الكويت، وفي إطار حديثه عن هذه المشاركة قال الدكتور أحمد محمد بوزبر رئيس الأكاديمية:
"وفقاً لرؤية الأكاديمية نحو العالمية (DACUM 2020) فإنها تعتزم المشاركة في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية، وهو المعرض الذي يقام سنوياً برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله", وذلك لإبراز الدور الذي يلعبه القطاع الحكومي بدولة الكويت تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت حفظه الله بتحويلها إلى مركز مالي وتجاري عام 2035".

وأضاف الدكتور بوزبر أن أكاديمية ديكم ستحرص على إبراز إنجازاتها العديدة في مجال جودة الخدمات التدريبية الاستشارية التي تقدمها للعديد من الجهات الحكومية داخل وخارج دولة الكويت، واختتم حديثه بأن فكرة المعرض الرائعة في تزامنه مع ملتقى الاستثمار السنوي تؤكد بلا شك النظرة الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في تحقيق التكامل بين جناحي التنمية: القطاع الخاص والقطاع الحكومي, الأمر الذي سيسهل على الطرفين عقد شراكات عمل جديدة ستحقق نقلة نوعية في تطوير الاداء التدريب والاستشارات داخل دولة الكويت وخارجها.

ثلاثة مشاريع لإطفاء الكويت
من جانبه أعلن نائب المدير العام لشؤون قطاع تنمية الموارد البشرية اللواء مهندس/ خالد يوسف التركيت عن مشاركة الإدارة العامة للإطفاء في دولة الكويت بثلاثة مشاريع حيوية هي: مشروع إطفائي في كل بيت، ومشروع تكوين قاعدة بيانات للأشخاص من ذوي الإعاقة، ومشروع أكاديمية الكويت لعلوم الإطفاء.وذكر التركيت أنّ أهمية المشاركة تنبع من الاستفادة من التجارب التي تعرضها المؤسسات الحكومية وتبادل المعرفة والتعرف على أفضل الممارسات بين الجهات الحكومية التي من شأنها أن تطوّر منظومة العمل في الإدارة العامة للإطفاء بدولة الكويت.وختم اللواء خالد التركيت تصريحه بالشكر الجزيل لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز القائم على تنظيم معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية لدعوته لدولة الكويت للمشاركة في المعرض وتخصيص منصة عرض للمشاريع المنجزة.

بناء جيل متسلح بالعلم والإبداع
وبدوره قال الدكتور عمر عبد الخالق البناي مدير عام مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع أحد مراكز مؤسسة الكويت للتقدم العلمي في دولة الكويت: "إنّ مشاركة المركز بمعرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية لعام 2017 تأتي لعرض نتاج رؤية واهتمام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، بإنشاء مركز صباح الأحمد للموهبة لرعاية ودعم الطاقات الإبداعية من المخترعين وأصحاب الأفكار الإبداعية والابتكارية، والعمل على اكتشاف واحتضان الموهوبين من الناشئة والشباب من خلال إنشاء أول أكاديمية للموهبة للبنين لطلاب وزارة التربية من المتفوقين ورعايتهم علمياً واجتماعياً وصحياً ونفسياً، بهدف بناء جيل واعٍ متسلح بالعلم والموهبة والإبداع، من خلال تطوير المناهج والبرامج الإثرائية والدورات التدريبية وورش العمل المتخصصة والمتنوعة، وشمل الاهتمام إنشاء ثلاثة فروع لورشة العلوم التطبيقية، وورشة تصنيع الاختراعات، وإنشاء نادٍ للرياضيات ونادي النانو".

مضيفاً بأن أهمية المعرض تكمن في كونه محط اهتمام كبار القادة والمسؤولين وصناع القرار من جميع أنحاء العالم بمن في ذلك كبار مستشاري الخدمات العامة، وهو يعدّ نافذة لعرض الأفكار والاختراعات للاستفادة منها في التنمية المجتمعية، وفرصة لإثبات قدرة الشباب الخليجي والعربي على التقدم والتطور والإبداع حالما وجد اهتماماً ورعاية من قبل المسؤولين، وهو كذلك فرصة لتبادل الخبرات والآراء لحل المشكلات.

المعرض نافذة للتواصل
كما تشارك الأمانة العامة للأوقاف – دولة الكويت في فعاليات المعرض، وفي هذا الإطار قال الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف السيد محمد الجلاهمة: "إنّ المشاركة تأتي في إطار حرص الأمانة على إبراز دورها الريادي في خدمة الوقف والعمل على نقل تجاربها في هذا المجال" موضحاً بأنه سيتم عرض مشروع "مركز صدى التعليمي" بالتعاون مع مركز تقويم وتعليم الطفل كنموذج تجربة الأمانة لتمويل وتنفيذ المشاريع التنموية والخيرية.

وأشار الجلاهمة إلى أن الأمانة تحرص دائماً على المشاركة في مختلف المحافل والفعاليات التي تقام في دول العالم المختلفة لنقل تجربتها في مجال العمل الخيري والوقفي لجميع المؤسسات العاملة في هذا المجال بهدف زيادة فاعليتها في تنمية المجتمع، مؤكداً أن هذه المشاركة تمثل نافذة حقيقية للتواصل مع الدول الشقيقة والصديقة، معتبراً أن مثل هذه المشاركات تبرز وتعكس وجه الكويت الحضاري ومدى ما وصلت إليه المؤسسات الحكومية من تقدم وتميز في مختلف المجالات.

مشاركة بحرينية
وتشارك مملكة البحرين في أعمال الدورة الخامسة للمعرض، وبهذه المناسبة، أكد السيد محمد بن إبراهيم المطوع وزير شؤون مجلس الوزراء أن "مشاركة مملكة البحرين في فعاليات هذا المعرض الهام تأتي انطلاقاً من حرص الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر على تبادل المعارف والخبرات بما يضمن تعزيز أوجه الاستفادة في كل ما من شأنه الارتقاء بمستوى الخدمات الحكومية وضمان جودتها وكفاءتها".

وأشار إلى أن عملية تطوير منظومة الخدمات والأنشطة الحكومية وجعلها تواكب أحدث النظم العالمية في هذا المجال تشكل أحد أبرز أولويات برنامج عمل الحكومة، لما لذلك من أثر فاعل في تحقيق خطط وبرامج التنمية المستدامة التي تتبناها المملكة في شتى القطاعات.تجدر الإشارة إلى معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية تم تدشينه للمرة الأولى في 2011، ويعد منصة لتبادل الخبرات على صعيد التميز في القطاع الحكومي، حيث تشارك فيه العديد من الجهات الحكومية لعرض أحدث برامجها وحلولها المبتكرة، ويوفر المعرض للجهات المشاركة الفرصة لعرض إنجازاتها والاستفادة من الملاحظات الواردة من العملاء مباشرة حول الخدمات المقدمة للمتعاملين، كما أنه يسلط الضوء على القيادات الحكومية والحوافز في سبيل تحقيق التميز في العمل الحكومي.