محاكم دبي تكمل استعداداتها للمشاركة في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية 2016

التركيز خلال المعرض على تجربة المحاكم النوعية في التحول الذكي وتوفيرها لخدمات أيسر للمتعاملين

يوم الإحد الموافق 20/1/2016: دبي، الإمارات العربية المتحدة، 20 يناير 2016: أكملت محاكم دبي استعداداتها للمشاركة في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية 2016، المقرر انعقاده تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في الفترة ما بين 11 – 13 أبريل 2016 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. ومن المتوقع أن تكشف محاكم دبي خلال المعرض عن جملة من الخدمات الذكية بما ينسجم مع التوجه العام للحدث الذي يركز في دورته الحالية على الابتكار في الخدمات الحكومية.

وستكشف محاكم دبي النقاب عن عدد من الخدمات الذكية المبتكرة في إطار سعيها نحو التميز في تقديم خدمات متكاملة تحقق سعادة المتعاملين ورفاهية المجتمع. كما أن مشاركتها في المعرض تهدف الى تبادل الخبرات مع الحضور الدولي من الهيئات الحكومية، والتواصل مع متعامليها لتوفير خدمات قانونية وقضائية ذكية وتفاعلية تستهدف فئات المتعاملين الخارجيين والقضاة في سبيل ضمان تحقيق رضا وسعادة ورفاهية المتعاملين. كما تنطوي مشاركتها هذا العام على البحث عن سبل لتعزيز التكامل بين خدماتها وخدمات الهيئات الحكومية الأخرى في الإمارة، بما يخدم المتعامل في نهاية المطاف.

وقال سعادة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، بأن المحاكم تشارك في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية للمساهمة في تنفيذ رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله الرامية الى توفير أفضل التجارب النوعية والمتميزة الى المتعاملين الحكوميين في دبي. وأضاف: "تركيزنا هذا العام خلال معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية سيدور حول التحول الذكي، وتعزيز تكامل خدماتنا مع الخدمات الحكومية الأخرى، وتسهيل اجراءات المتعاملين بما يتوافق مع ضوابط العمل القضائي، وتبادل الخبرات مع المشاركين الدوليين، والاطلاع على أراء المتعاملين، وقياس مستوى الرضى والسعادة".

وأضاف: "تسير محاكم دبي بخطى واثقة في رفع تنافسيتها على المستويات الدولية، وهي تحرص على اعتماد كافة الخدمات الذكية حيثما كان ذلك متاحاً. ونحن نرى في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية منصة استراتيجية فريدة من نوعها على المستوى العالمي، تتيح تفعيل قنوات تبادل أفضل الخبرات وأنجح الممارسات الحكومية في إمارة دبي التي نجحت في أن تكون نموذجاً يحتذى في التميز الحكومي محلياً وإقليمياً ودولياً".

وتستعد محاكم دبي إلى عام حافل وهي تعتزم أيضاً الكشف عن تحديثات جديدة من شأنها أن تسهل حياة مجتمع إمارة دبي وزوارها. وأضاف سعادته بان محاكم دبي ستقوم خلال مشاركتها في المعرض بتعزيز شراكاتها مع العديد من الدوائر الحكومية في دبي في إطار سعيها لتوفير خدمات ابداعية وخدمية لمتعامليها لرفع مستوى سعادتهم ورضاهم عن هذه الخدمات.

واختتم سعادته بالقول: "إن تبني الابتكار في محاكم دبي هو ممارسة يومية وثقافة راسخة تأتي استجابةً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، للوصول بدولة الإمارات إلى مصاف الدول الأكثر ابتكاراً في العالم. وشدد سعادته بأنه ستستغل محاكم دبي تواجدها في المعرض لتعمل على تحفيز الأفكار الإبداعية التي من شأنها الارتقاء بجودة الخدمات القضائية والقانونية.

وتشهد الدورة القادمة من المعرض تحولاً كبيراً في طريقة وصوله وعرضه. حيث أنه بات منصة لحوار الحكومة مع مجتمع المواطنين والمقيمين، وابتكار سبل لإسعادهم. كما تسهل أيضاً حواراً مفتوحاً بين مسؤولي القطاع العام وأفراد الجمهور تركز على فعالية وكفاءة وأداء جميع الخدمات العامة. كما تشهد الدورة القادمة تنظيم مؤتمر لقيادة الفكر يركز على التميز في القطاع العام ويضع مخطط لنموذج الحكومة الذكية. ومن جملة المبادرات التي تحتضنها الدورة الرابعة من المعرض، مبادرة المختبر الذكي التي تشارك الطلاب في عملية التميز الحكومي، حيث تدعوهم لمشاركة الاختراعات التي تعتمد على التكنولوجيا، ليتم اختيارها بعد ذلك من قبل أحد السلطات الحكومية.